سيدة الصمت

منتدي عام
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خادمة الله
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
البلد : جمهورية مصر العربية
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام   الجمعة مارس 07, 2008 3:54 am


مرت الدعوة الاسلامية في حياته عليه الصلاة والسلام . منذ بعثته الى وفاته باربع مراحل .

المرحلة الاولى : الدعوة سرا. واستمرت ثلاث سنوات .

المرحلة التانية: الدخوة جهرا . مع قتال المعتدين والبادئين بالقتال او الشر واستمرت هده المرحلة الى عام صلح الحديبية .

المرحلة الثالثة : الدعوة جهرا مع قتال كل من وقف في سبيل الدعوة او امتنع عن دخول في الاسلام - بعد فترة الدعوة والاعلام - من المشركين او الملاحدة او الوثنيين .

وكانت هده المرحلة هي التي استقر عليها امر الشريعة الاسلامية وقام عليها حكم الجهاد في الاسلام .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shosho.ahlamuntada.com
خادمة الله
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
البلد : جمهورية مصر العربية
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام   الجمعة مارس 07, 2008 3:55 am


7 - الدعوة سرا
-بدا النبي صلى الله عليه وسلم ستجيب لامر الله . فاخذ يدعو الى عبادة الله وحده ونبذ الاصنام . ولكنه كان يدعو الى ذلك سرا حذرا من وقع المفاجاة على قريش التي كانت متعصبة لشركها ووتنيتها . فلم يكن عليه السلام يظهر الدعوة في المجالس العمومية لقريش . ولم يكن يدعو الا من كانت تشذه اليه صلة قرابة او معرفة سابقة .

- وكان في اوائل من دخل الاسلام من هؤلاء . خديجة بنت خويلد رضي الله عنها وعلي ابن ابي طالب . وزيد بن حارثه مولاه عليه الصلاة والسلام ومتبناه . وابو بكر بن ابي قحافة . وعثمان بن عفان . والزبير بن العوام . وعبد الرحمن بن عوف . وسعد بن ابي وقاص ...... وغيرهم رضي الله عنهم جميعا .
- فكان هؤلاء يتعلقون بالنبي صلى الله عليه وسلم سرا وكان احدهم اذا اراد ممارسة عبادة من العبادات ذهب الى شعاب مكة يستخفي فيها عن انضار قريش .

- ثم لما اربى الذين دخلوا في الاسلامعلى الثلاثين - مابين رجل وامراة - اختار لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم دار احدهم . وهو الارقم بن ابي الارقم . ليلتقي بهم فيها لحاجات الارشاد والتعلم . فكانت حصيلة الدعوة في هذه الفترة ما يقارب اربعين رجلا وامراة دخلوا في الاسلام . عامتهم من الفقراء والارقاء وممن لا شان له بين قريش .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shosho.ahlamuntada.com
خادمة الله
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
البلد : جمهورية مصر العربية
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام   الجمعة مارس 07, 2008 3:57 am

8 - الجهر بالدعوة
-قال ابن هاشم : تم دخل الناس في الاسلام ارسالا من النساء والرجال حتى فشا ذكر الاسلام بمكة وتحدث به . فامر الله رسوله ان يصدع بما جاءه الحق . وان يبادي الناس بامره وان يدعو اليه . وكان بين ما اخفى رسول الله امره واستتر به الى ان امره الله باظهار دينه ثلاث سنين من مبعثه . ثم قال الله له : ( فاصدع بما تؤمر واعرض عن المشركين ) وقال له : ( وانذر عشيرتك والاقربين . واخفض جناحك لمن اتبعك من المؤمنين . وقل اني انا النذير المبين ) .

-وحينئذ بدا رسول الله صلى الله عليه وسلم بتنفيذ امر ربه . فاستجاب لقوله تعالى ( فاصدع بما تؤمر واعرض عن المشركين ) بان صعد على الصفا فجعل ينادي : يا بني فهر . يا بني عدي . حتى اجمعوا . فجعل الذي لم يستطيع ان يخرج يرسل رسولا لينظر : ماهو؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ارايتم لو اخبرتكم ان خيلا بالوادي تريد ان تغير عليكم اكنتم مصدقي ؟ قالوا : ما جربنا عليك كذبا . قال : فاني نذير لكم بين يدي عذاب شديد . قفال ابو لهب : تبا لك سائر اليوم . . الهاذا جمعتنا ؟ . فنزل قوله تعالى : ( تبت يدا ابي لهب وتب )

-ثم نزل الرسول فاستجاب لقوله تعالى : ( وانذر عشيرتك الاقرابين ) بان جميع من حوله جميع ذويه واهل قرابته وعشيرته . فقال : يابني كعب بن لؤي انقذوا انفسكم من النار . يا بني مرة بن كعب : اقذو انفسكم من النار . يا بني عبد شمس : انقذو انفسكم من النار . يا بني عبد المطلب : انقدو انفسكم من النار . يافطمة انقذي نفسك من النار فاني لا املك لكم من الله شيئا غير ان لكم رحما سابلها ببلاها .

- وكان رد الفعل من قريش امام جهره بالدعوة . ان ادبروا عنه وتنكروا لدعوته معتذرين بانهم لا يستطيعون ان يتركوا الدين الذي ورثه عن ابائهم واصبح من تقاليد حياتهم . وحيبئذ نبههم الرسول صلى الله عليه وسلم الى ضرورة تحرير افكارهم وعقولهم من عبودية الاتباع والتقليد . واستعمال العقل والمنطق . واوضح لهم ان الهتهم التي يعكفون على عبادتها لا تفيدهم او تضرهم شيئا . وان تورث ابائهم واجدادهم لعبادتها ليس عذرا في اتباعهم بدون دافع الا دفع التقليد . كما قال عز وجل في حقهم : ( واذا قيل لهم تعالوا الى ما نزل الله والى رسول . وقالوا حسبا ما وجدنا عليه اباءنا او لو كان اباؤهم لا يعلمون شيئا ولا يهتدون ) . ؟

- فلما عاب الهتهم. وسفه احلامهم . وجر اعتذارهم عن تمسكهم بعبادة الاصنام بانها تقاليد ابائهم واجدادهم . الى وصف . ابائهم بعدم العقل - اعظموا الامر . وناكروه . واجمعوا خلافه وعدوانه . الا من عصم الله تعالى منهم بالاسلام . والا عمه ابا طالب الذي حدب عليه . ومنعه . وقام دونه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shosho.ahlamuntada.com
خادمة الله
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
البلد : جمهورية مصر العربية
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام   الجمعة مارس 07, 2008 3:57 am

9 - الايذاء

- ثم ان قريشا اشتدت في معاداتها لرسول الله صلى الله عليه وسلم واصحابه . اما رسول الله عليه السلاة والسلام . فقد لاقي من ايذائهم انواعا كثيرة . من ذلك ما رواه عبد الله بن عمرو بن العاص انه قال : بينما النبي صلى الله عليه وسلم يصلي في حجر الكعبة اذ اقبل عقبة بن ابي معيط فوضع ثوبه في عنقه فخنقه خنقا شديدا . فاقبل ابو بكر حتى اخذ بمنكبه . ودفه عن النبي عليه الصلاة والسلام وقال : اتقتلون رجلا يقول ربي الله ؟ . ومنه ما روى عبد الله بن عمر قال: بينما النبي صلى الله عليه وسلم ساجد وحوله ناس من قريش . جاء عقبة بن ابي معيط بسلا جزور فقذفه على ظهر النبي صلى الله عليه وسلم . فلم يرفع راسه . فجاءت فاطمة رضي الله عنها فاخدته من ظهره ودعت على من صنع ذلك . ومنه ما كانوا يواجهونه به من فنون الهزء والغمز واللمز وكلما مشى بينهم او مر بهم في طراقاتهم او نواديهم.

-ومنه ما رواه الطبري وابن اسحاق ان بعضهم عمد الى قبضة من التراب فنثرها على راسه وهو يسير في بعض سكك مكة . وعاد الى بيته والتراب على راسه . فقامت اليه احدى بناته تغسل عنه التراب وهي تبكي ورسول الله يقول لها : يا بنيتي لا تبكي . فان الله مانع اباك .

-واما اصحابه رضوان الله عليهم . فقد تجرع كل منهم الوانا من العذاب . حتى مات منهم من مات تحت الذاب وعمي من عمي . ولم يثنهم ذلك عن دين الله شيئا . ويطول البحث لو ذهبنا نسرد نمادج عن الذاب الذي لاقاه كل منهم . ولكنا ننقل هنا ما رواه الامام البخاري عن خباب بن الارت انه قال : اتيت النبي صلى الله عليه وسلم وهو متوسد بردة وهو في ظل الكعبة . وقد لقينا من المشركين شدة . فقلت يا رسول الله : الا تدعوالله لنا ؟ فقعد وهو محمر الوجه . فقال : لقد كان قبلكم ليمشط بمشاط الحديد مادون عظامه من لحم او عصب وما يصرفه ذالك عن دينه . وليتمن الله هذا الامر حتى يسير الركاب من صنعاء الى حضر موت لا يخاف الا الله .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shosho.ahlamuntada.com
خادمة الله
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
البلد : جمهورية مصر العربية
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام   الجمعة مارس 07, 2008 3:58 am



10 سياسة المفاوضات

-جاء في ما يرويه ابن هشام عن ابن اسحاق ان عتبة بن ربيعة - وكان سيدا ذا بصيرة وراي في قومه - قال في نادي قريش : يا معشر قريش . الا اقوم الى محمد فاكلمه . واعرض عليه امورا لعله يقبل بعضها فنعطيه ايها شاء ويكف عنا ؟ فقالوا بلى يا ابا الوليد : قم اليه فكلمه . فجاء عتبة حتى جلس الى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا ابن اخي . انك منا حيث قد علمت من الشرف في العشيرة والمكانة في النسب . وانك قد اتيت قومك بامر عظيم فرقت به جماعتهم وسفهت به احلامهم .. فاسمع مني اعرض عليك امورا تنظر فيها لعلك تقبل منها بعضها . فقال له رسول الله صلي الله عليه وسلم : قل يا ابا الوليد؟ . اسمع .

- قال يا ابن اخي : ان كنت انما تريد بما جئت به من هذا الامر مالا جمعنا لك من اموالنا حتى تكون اثرنا مالا . وان كنت تريد به شرفا سودناك علينا حتى لا نقطع امرا دونك . وان كنت تريد به ملكا ملكناك علينا . وان كان هذا الذي ياتيك ئيا تراه لا تستطيع رده عن نفسك طلبنا لك الطب وبذلنا فيه اموالنا حتى نبرئك منه .

-فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : افرغت يا ابا الوليد ؟ قال نعم .. قال فاسمع مني . ثم قال :
( بسم الله الرحمان الرحيم . حم . تنزيل من الرحمن الرحيم . كتاب فصلت اياته قرانا عربيا لقوم يعلمون . بشيرا ونذيرا فاعرض اكثرهم فهم لا يسمعون . وقالوا قلوبنا في اكنة مما تدعونا اليه وفي اذاننا وقر ومن بيننا وبينك حجاب فاعمل اننا عاملون . قل انما انا بشر مثلكم يوحى الي انما الهكم اله واحد فاستقيموا اليه واستغفروه . وويل للمشركين) .
-ثم مضى رسول الله في قراءة وعتبة يسمع حتى وصل الى قوله تعالى ( فان اعرضوا فقل انذرتكم صاعقة مثل صاعقة عاد وثمود ) فامسك عتبة بفيه وناشده الرحم ان يكف عن القراءة . وذالك خوفا مما تضمنته الاية من تهديد .
-ثم عاد عتبة الى اصحابه فلما جلس بينهم قالو : ما وراءك يا ابا الوليد؟ قال ورائي اني سمعت قولا ما سمعت بمثله قط والله ما هو بالشعر ولا بالسحر ولا بالكهانة . يا معشر قريش : اطيعوني وخلوا بين هذا الرجل وبين ماهو فيه فاعتزلوه فوالله ليكونن لقوله الذي سمعت منه نبا عذيم فان تصبه العرب فقد كفيتموه بغيركم . وان يظهر على العرب فملكه ملككم وعزه وعزكم .

-وروى الطبري وابن كثير وغيرهما ان نفرا من المشركين فيهم الوليد بن المغيرة والعاص بن وائل جاؤوا فعرضوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم ان يعطوه من المال حتى يكون اغناهم وان يزوجوه اجمل ابكارهم على ان يترك شتم الهتهم وتسفيه عاداتهم . فلما رفض الا الدعوة الى الحق الذي بعث به . قالوا فتعبد الهتنا يوما ونعبد الهك يوما . فرفض ذلك ايضا ونزل تعليقا على ذلك قوله تعالى :
( قل يا ايها الكافرون . لا اعبد ما تعبدون . ولا انتم عابدون ما اعبد . ولا انا عابد ما عبدتم . ولا انتم عابدون ما اعبد . لكم دينكم ولي دين ).

- ثم ان اشرف قريش عادوا فكرروا المحاولة التي قام بها عتبة بن ربيعة فذهبوا اليه مجتمعين . وعرضوا عليه الزعامة والمال . وعرضوا عليه الطب ان كان هذا الذي ياتيه رئيا من الجن.
- فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم : مابي ما تقولون . ما جئت بما جئتكم به اطلب اموالكم ولا الشرف فيكم ولا الملك عليكم . ولكن الله بعثني اليكم رسولا . وانزل علي كتابا وامرني ان اكون بشيرا ونذيرا فبلغتكم رسالات ربي رنصحت لكم . فان تقبلوا مني ما جئتكم به فهو حظكم في الدنيا والاخرة . وان ترذوه علي . اصبر لامر الله حتى يحكم الله بيني وبينكم .

- فقالوا له : فان كنت غير قابل منا شيئا مما عرضناه عليك . فانك قد علمت انه ليس من الناس احد اضيق بلدا ولا اشد عيشا منا . فسل لنا ربك الذي بعثك بما بعثك به . فليسير عنا هذه الجبال التي قد ضيقت علينا وليفجر لنا انهارا كانهار الشام والعراق وليبعث لنا من مضى من ابائنا . وليكن فيمن بعث لنا منهم قصي بن كلاب . فانه كان شيخ صدق فنسالهم عما تقول : احق هو ام باطل وليجعل لك جنانا وقصورا وكنوزا من ذهب وفضة يغنيك بها عما نراك تبتغي .. فان صنعت ما سالناك صدقناك وعرفنا منزلتك من الله وانه بعثك رسولا كما تقول .

فقال : ما انا بفاعل وما انا بالذي يسال ربه هذا .
-ثم انهم قالو له - بعد طول كلام وخصام - : انا قد بلغنا انه انما يعلمك هذا . رجل في اليمامة يقال له : الرحمن والله لا نؤمن بالرحمن ابذا . فقد اعذرنا اليك يامحمد . وانا والله لا نتركك وما بلغت منا حتى نهلك او تهلكنا . ثم قاموا وانصرفوا عنه.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shosho.ahlamuntada.com
خادمة الله
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
البلد : جمهورية مصر العربية
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام   الجمعة مارس 07, 2008 3:59 am

11الحصار الاقتصادي

- ورد باسانيد مختلفة عن موسى بن عقبة . وعن ابن اسحاق . وعن غيرهما . ان كفار قريش اجمعوا امرهم على قتل رسول الله عليه الصلاة والسلام . وكلموا في ذالك بني هاشم وبني المطلب . ولكنهم ابوا تسليمه صلى الله عليه وسلم اليهم .

- فلما عجزت قريش عن قتله صلى الله عليه وسلم اجمعوا على منابذته ومنابذة من معه من المسلمين ومن يحميه من بني هاشم وبني المطلب . فكتبوا بذالك كتابا تعاقدوا فيه على الا يناكحوهم . ولا يبايعوهم . ولا يدعو سببا من اسباب الرزق يصل اليهم . ولا يقبلوا منهم صلحا ولا تاخدهم بهم رافة . حتى يسلم بنو المطلب رسول الله عليه الصلاة والسلام اليهم للقتل . وعلقوا الكتاب في جوف الكعبة.

-والتزم كفار قريش بهذا الكتاب ثلاث سنوات . بدءا من المحرم سنة سبع من البعثة الي السنة العاشرة منها . وقيل بل استمر ذالك سنتين فقط.

-ورواية موسى بن عقبة تدل على ان ذلك كان قبل امر الرسول اصحابه بالهجرة الي الحبشة . وانما امرهم بها اثناء هذا الحصار . اما رواية ابن اسحاق فتدل على ان كتابة الصحيفة كانت بعد هجرة اصحابه صلى الله عليه وسلم الي الحبشة وبعد اسلام عمر.

-وحوصر بنو هاشم وبنو المطلب ومن معهم من المسلمين . ومعهم ورسول الله عليه الصلاة والسلام . في شعب بني المطلب . وانما مكة شعاب متفرقة . واجتمع فيه من بني هاشم وبني المطلب المسلمون والكافرون . اما المسلمون فتدينا واما الكافرون فحمية . الا ماكان من ابي لهب . عبد العزى بن عبد المطلب . فانه خرج الى قريش . فظاهر النبي صلى الله عليه وسلم واصحابه .

- فجهد النبي عليه الصلاة والسلام والمسلمون جهدا شديدا في هده الاعوام الثلاثة واشتد عليهم البلاء . وفي الصحيح انهم جهدوا حتى كانوا ياكلون الخبط وورق الشجر . وذكر السهيلي انهم كانو اذا قدمت العير مكة . ياتي احد اصحاب رسول الله الى السوق ليشتري شيئا من الطعام يقتاته لاهله . فيقوم ابو لهب فيقول : يامعشر التجار غالوا على اصحاب محمد حتى لا يدركوا شيئا معكم . فيزيدون عليهم في السلعة قيمتها اضعافا . حتى يرجع الى اطفاله وهم يتضاغون من الجوع وليس في يده شيء يعللهم به .

-فلما كان على راس ثلاث سنين من بدء هذا الحصار تلاوم قوم من بني قصي . فاجمعوا امرهم على نقصي . فاجمعوا امرهم على نقص ما تعاهدوا عليه . وارسل الله على صحيفتهم التي كتب فيها نص المعاهدة الارضة . فاتت على معظم مافيها من ميثاق وعهد . ولم يسلم من ذالك الا الكلمات التي فيها ذكر الله عز وجل.

- وقد اخبر بذالك رسول الله عليه الصلاة والسلام عمه ابو طالب . فقال له ابو طالب : اربك اخبرك بذالك ؟ قال نعم . فمضى في عصابة من قومه الى قريش . فطلب منهم ان يؤتوه بالصحيفة موهما اياهم انه نازل عند شروطهم فجاؤوا بها وهي مطوية . فقال ابو طالب : ان ابن اخي قد اخبرني . ولم يكدبني قط . ان الله يعالى قد سلط على صحيفتكم التي كتبتم الارضة فاتت على كل ماكان فيها من جور وقطيعة رحم . فان كان الحديث كما يقول فافيقوا وارجعوا عن سوء رايكم . فوالله لا نسلمه حتى نموت من عند اخرنا . وان كان الذي يقول باطلا دفعنا اليكم صاحبنا ففعلتم به ماتشؤون . فقالو : قد رضينا بالذي تقول . ففتحوا الصحيفة فوجدا الامر كما اخبر الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم . فقالوا : هذا سحر ابن اخيك ...وزادهم ذالك بغيا وعدوانا .

- ثم ان خمسة من رؤوساء المشركين من قريش . مشوا في نقض الصحيفة . وانهاء هذا الحصار . وهم .. هاشم بن عمرو بن الحارث... وزهير بن امية... والمطعم بن عدي ... وابو البختري بن هشام .... وزمعة بن الاسود.

- وكان اول من سعى الى نقضها بصريح الدعوة زهير بن امية . اقبل على الناس عند الكعبة فقال : يااهل مكة . اناكل الطعام . ونلبس والثياب وبنو هاشم والمطلب هلكى لا يباعون ولا يبتاع منهم ؟ .. والله لا اقعد حتى تشق هده الصحيفة القاطعة الظالمة .

- ثم قال بقية الخمسة نحوا من هذا الكلام . ثم قام المطعم بن عدي الى الصحيفة فمزقها . ثم انطلق هؤلاء الخمسة. ومعهم جماعة . الى بني هاشم وبني المطلب ومن معهم من المسلمين فامروهم بالخروج الى مساكنهم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shosho.ahlamuntada.com
خادمة الله
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
البلد : جمهورية مصر العربية
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام   الجمعة مارس 07, 2008 4:00 am

12 اول هجرة في الاسلام

- ثم ان رسول الله عليه الصلاة والسلام لما راى ما يصيب اصحابه من البلاء وانه لا يقدر على ان يحميهم ويمنعهم مما هم فيه . قال لهم : لو خرجتم الى ارض الحبشة فان بها ملكا لا يظلم عنده احد . وهي ارض صدق . حتى يجعل الله لكم فرجا مما انتم فيه.

-فخرج عند المسلمون الى ارض الحبشة مخافة الفتنة وفرارا الى الله بدونهم . فكانت اول هجرة في الاسلام . وكان في مقدمة المهاجرين : عثمان بن عفان وزوجته . رقية بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم . وابو حذيفة وزوجته . وزبير بن العوام . ومصعب بن عمير وعبد الرحمان بن عوف ... حتى اجتمع في ارض الحبشة من اصحابه صلى الله عليه وسلم بضعة وثمانون رجلا .

-فلما رات قريش ذالك . ارسلت الى النجاشي عبد الله بن ابي ربيعة وعمر بن العاص ( ولم يكن قد اسلم بعد ) بهدايا مختلفة كتيرة . اليه والى حاشيته وبطاقته . رجاء ان يرفض قبول هؤولاء المسلمين في جواره ويسلمهم مرة اخرى الى اعدائهم .

- فلما كلما النجاشي في ذالك - وكانا قد كلما من قبله بطارقته وقدما اليه ما جاءا به من الهدايا - رفض النجاشي ان يسلم احدا من المسلمين اليهما حتى يكلمهم في شان دينهم الجديد هذا . فجيء بهم اليه . ورسولا قريش عنده . فقال لهم : ماهذا الدين الذي قد فارقتم فيه قومكم ولم تدخلوا به في ديني ولا في دين احد من الملل؟

-فكان الذي كلمه جعفر بن ابي طالب . فقال : ايها الملك : كنا قوما اهل جاهلية . نعبد الاصنام . وناكل الميتة . وناتي الفواحش . ونقطع الارحام . ونسيء الجوار وياكل القوي منا الضعيف . فكنا علي ذالك حتى بعث الله الينا رسولا منا نعرف نسبه وصدقه وامانته وعفافه. فدعانا الى الله لنوحده ونعبده . ونخلع ماكنا نعبد نحن واباؤنا من دونه من الحجارة والاوثان . وامرنا بصدق الحديث واداء الامانة وصلة الرحم . ونهانا عن الفواحش .. فصدقناه وامنا به . واتبعناه على ماجاء به من الله . فعدا علينا قومنا فعذبونا وفتنونا عن ديننا ليردونا الى عبادة الاوثان ..فلما قهرونا وظلمونا وضيقوا علينا . خرجنا الى بلادك واخترناك على من سواك ورغبنا في جوارك ورجونا ان لا نظلم عندك فساله النجاشي ان يتلو عليه شيئا مما جاءهم به الرسول صلى الله عليه وسلم من عند الله .

-فقرا عليه جعفر صدرا من سورة مريم . فبكة النجاشي حتى اخضلت لحيته . ثم قال لهم : ان هذا والذي جاء به عيسى ليخرج من مشكاة وحدة . ثم التفت الى رسولي قريش قائلا : انطلاقا . فلا والله لا اسلمهم اليكم . ولا يكادون.

- ثم انهما عادا فقالا للنجاشي : ايها الملك انهم يقولون في عيسى بن مريم قولا عظيما . فارسل اليهم فسلهم عما يقولون . فارسل اليهم . في ذالك . فقال جعفر بن ابي طالب : نقول فيه الذي جاءنا به نبينا محمد صلى الله عليه وسلم :يقول : هو عبد الله وروحه وكلمته القاها الي مريم العذراء والبتول .

- فضرب الجاشي بيده الى الارض فاخذ منها عودا . ثم قال : والله ما عدا عيسى بن مريم مما قلت هذا العود.

-ثم رد اليهما هذا ياهما . وزاد استمساكه بالمسلمين الذين استجاروا به . وعاد الرسل الى قريش خائبين .
-وبعد فترة من الزمن بلغهم اسلام اهل مكة . فرجعوا لما بلغهم ذالك حتى اذا دنوا من مكة بلغهم ان ماقد سمعوه من اسلام اهل مكة باطل . فلم يدخل احد منهم الا بجوار . او مستخفيا وكان جميعهم ثلاثة وثلاثين رجلا . وكان من بين من دخل بجوار . عثمان بن مظعون . دخل بجوار الوليد بن المغيرة . وابو سلمة دخل بجوار ابي طالب .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shosho.ahlamuntada.com
خادمة الله
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
البلد : جمهورية مصر العربية
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام   الجمعة مارس 07, 2008 4:00 am

13 اول وفد الى رسول الله عليه الصلاة والسلام

- في غمرة ماكان يلاقيه النبي صلى الله عليه وسلم واصحابه من عذاب والايذاء وفد الي رسول الله عليه الصلاة والسلام اول وفد من خارج مكة لفهم شيء عن الاسلام وكانوا بضعة وثلاثين رجلا من نصاري الحبشة وجاءوا مع حعفر بن ابي طالب لدى عودته الى مكة . فلما جلسوا الى رسول الله صلى الله عليه وسلم واطلعوا على صفاته واحواله وسمعوا ماتلي عليهم من القران . وامنوا كلهم . فلما علم بذالك ابو جهل اقبل اليهم قائلا :

- ماراينا ركبا احمق منكم ... ارسلكم قومكم تعلمون خبر هذا الرجل . فلم تطمئن مجالسكم عنده حتى فارقتم دينكم وصدقتموه فيما قال . فقالوا : سلام عليكم لا نجاهلكم . لنا ما نحن عليه ولكم ما انتم عليه . لم نال انفسنا خيرا .

-فنزل في حقهم قوله تعالى .( الذين اتيناهم الكتاب من قبله هم به يؤمنون . واذا يتلى عليهم قالوا امنا به . انه الحق من ربنا انا كنا من قبله مسلمين . اولئك يؤتون اجرهم مرتين بما صبروا ويدرؤون بالحسنة السيئة ومما رزقناهم ينفقون . واذا سمعوا اللغو اعرضوا عنه وقالوا لنا اعمالنا ولكم اعمالكم سلام عليكم لا نبتغي الجاهلين .)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shosho.ahlamuntada.com
خادمة الله
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
البلد : جمهورية مصر العربية
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام   الجمعة مارس 07, 2008 4:01 am

14 عام الحزن

- وهو العام العاشر من بعثته صلى الله عليه وسلم . فقد توفيت فيه زوجته خديجة بنت خويلد رضي الله عنها . وتوفي فيه عمه ابو طالب . ويقول ابن سعد في طبقاته : كان بين وفاة خديجة وابي طالب شهر وخمسة ايام.

- وقد كانت خديجة رضي الله عنها . كما قال ابن هشام . وزير صدق على الاسلام . يشكو الرسول اليها ويجد عندها انسه وسلواه . اما ابو طالب . فقد كان عضدا في امره . وكان ناصرا له على قومه.

- يقول ابن هشام : فلما هلك ابو طالب نالت قريش من رسول الله عليه الصلاة والسلام من الاذى مالم تكن تطمع به الحياة ابي طالب . حتى اعترضه سفيه من سفهاء قريش فنثر على راسه ترابا . ودخل رسول الله عليه الصلاة والسلام بيته والتراب على راسه . فقامت احدى بناته فجعلت تغسل عنه التراب وهي تبكي . ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لها .. لا تبكي يابنية فان الله مانع اباك .

- ولقد اطلق النبي صلى الله عليه وسلم على هذا العام اسم ( عام الحزن ) لشدة ما كابد فيه من الشدائد في سبيل الدعوة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shosho.ahlamuntada.com
خادمة الله
مدير المنتدي
مدير المنتدي
avatar

انثى عدد الرسائل : 143
البلد : جمهورية مصر العربية
تاريخ التسجيل : 06/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام   الجمعة مارس 07, 2008 4:01 am

15 هجرة الرسول الي الطائف

- ولما نالت قريش من النبي صلى الله عليه وسلم ما وصفناه من الاذى . خرج الى الطائف يلتمس النصرة من ثقيف ويرجو ان يقبلوا منه ما جاءهم به من عند الله عز وجل.
- ولما انتهى رسول الله صلى الله عليه الى الطائف عمد الى نفر من ثقيف . هم من اجله . يومئذ ساداته . فجلس اليهم ودعاهم الى الله وكلمهم بما جاءهم من اجله . فردوا عليه ردا منكرا . وفاجؤوه بما لم يكن يتوقع من الغلظة وسمج القول . فقام رسول الله من عندهم وهو يرجوهم ان يكتموا خبر مقدمه اليهم عن قريش اذا . فلم يجيبوه الى ذالك ايضا . ثم اغروا به سفهاءهم وعبيدهم يسبونه ويصيحون به . وجعلوا يرمونه بالحجارة حتى ان رجلي رسول الله صلى الله عليه وسلم لتدميان. وزيد بن حارثة يقيه نفسه حتى لقد شج في راسه عدة شجاج . حتى وصل رسول الله الى بستان لعتبة بن ربيعة . فرجع عنه من سفهاء ثقيف من كان يتبعه . فعمد عليه الصلاة والسلام . وقد انهكه التعب والجراح . الى ظل شجرة عنب فجلس فيه وابنا ربيعة ينظران اليه . فلما اطمان النبي صلى الله عليه وسلم في ذالك الظل . رفع راسه يدعوا بهذا الدعاء : ( اللهم اليك اشكو ضعف قوتي . وقلت حيلتي . وهواني على الناس . ياارحم الراحمين انت رب المستضعفين وانت ربي . الى من تكلني ؟ الى بعيد يتجهمني ام الى عدو ملكته امري ؟ ان لم يكن بك علي غضب فلا ابالي . ولكن عافيتك اوسع لي اعوذ بنور وجهك الذي اشرقت له الظلمات . وصلح عليه امر الدنيا والاخرة . من ان تنزل بي غضبك او يحل علي سخطك . لك العتبى حتى ترضى ولا حول ولا قوة الا بك.)

- ثم ان ابني ربيعة - صاحبي البستان - تحركت الشفقة قي قلبهما . فدعوا غلاما نصرانيا لهما يقال له ( عداس ) فارسلا اليه قطفا من العنب في طبق . فلما وضع عداس العنب بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال له : كل . مد الرسول يده قائلا .بسم الله . ثم اكل . فقال عداس متعجبا: والله ان هدا الكلام مايقوله اهل هذه البلاد . فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : ومن اي البلاد انت؟ ومادينك؟ قال . نصراني وانا رجل من اهل نينوى( قرية بالموصل ). فقال عداس : وما يدريك مايونس بن متى؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ذالك اخي . كان نبيا وانا نبي .... فاكب عداس على رسول الله صلى الله عليه وسلم يقبل راسه ويديه وقدميه.

- قال ابن اسحاق : ثم ان رسول الله صلى الله عيله وسلم انصرف من الطائف راجعا الى مكة . حتى اذا كان بنخلة قام من جوف الليل يصلي . فمر به النفر من الذين ذكرهم الله تبارك وتعالى . فاستمعوا له . فلما فرغ من صلاته ولوا الى قومهم منذرين قد امنوا واجابوا الى ماسمعوا.

- وقد قص الله خبرهم عليه صلى الله عليه وسلم في قوله: ( ويجركم من عذاب اليم ) وقوله: ( قل اوحي الي انه استمع نفر من الجن ) .. الايات .
- ثم عاد رسول الله عليه الصلاة والسلام - ومعه زيد بن حارثة - يريد دخول مكة . فقال: له زيد كيف تدخل عليهم يارسول الله وهم اخرجوك ؟ فقال: يازيد ان الله جاعل لما ترى فرجا ومخرجا وان الله ناصر دينه ومظهر نبيه . ثم ارسل رجلا من خزاعة الى مطعم بن عدي يخبره انه داخل مكة في جواره . فاسجاب مطعم لذالك . وعاد رسول الله صلى الله عليه وسلم الى مكة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shosho.ahlamuntada.com
 
مراحل الدعوة الاسلامية في حياة النبي صلى الله عليه وسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سيدة الصمت :: الفئة الأولى :: ساحة الا رسول الله صلي الله عليه وسلم-
انتقل الى: